أرشيف   |   إتصل بنا
عيون بيروت مجلة تعنى بالشؤون البيروتية - تصدر كل 15  يوماً ,لاستفسارتكم الرجاء الاتصال 01867559 او عبر البريد الالكتروني  oyoonbeirut@hotmail.com
   
 

...ونستمرّ

 

 

حكومة .. للناس

بقلم : سعد الدّين الوزّان

عندما كلّف الرئيس نجيب ميقاتي بتشكيل الحكومة الجديدة، ساد شعور من الإرتياح، لتداول السلطة وفقاً للدستور، وللمسار الديموقراطي الذي لا يزال متعافياً رغم بعض العيوب والكبوات، ذلك أن أكثريّة النوّاب قد سمّته، وكان على رئيس الجمهوريّة العماد ميشال سليمان أن يحترم ما نصّ عليه «الكتاب» في هذا الشأن، ويتجاوب مع رغبة الأكثريّة، ويستدعي الرئيس ميقاتي ليكلّفه بهذه المهمّة

المزيد

 

 

 

 

 

 

 

.. وتستمرّ "عيون بيروت" في خطها، تجتهد من أجل "ستّ الدنيا" بيروت، وأهلها وناسها، ننجح أحياناً كثيرة، وقد نتعثّر أحياناً، لكننا دائماً وأبداً ننشد لأن نكون عند بعض من طموح أهل بيروت، بأن نبرز تاريخ المدينة الحب، بأحيائها وناسها ورجالاتها، وأن نظهر احتياجاتها على مختلف الصعد.

لا نقول أنّنا صرنا في مرحلة الكمال، أو أنّنا أدركنا هذه المرحلة، فالكمال هو لله وحده سبحانه وتعالى، لكنّنا نحاول أن نجتهد وأن نثابر في مهمتنا الإعلامية.

ثمّة أحلام وطموحات كبيرة نضعها في برنامجنا.. وخطة عملنا، نأمل أن نبلورها في الأعداد المقبلة بإذن الله، وها نحن في العدد السادس، نتقدّم في مسيرتنا، خطوة جديدة، نأملها أن تكون خطوة إضافية وتراكمية في تطلّعنا إلى الأمام، من أجل أن تكون "عيون بيروت" طلّة حقيقية، ونظرة تفاؤل، رغم كلّ ما يحيط بنا من كدّ وتعب وإرهاق.

"فما أضيق العيش لولا فسحة الأمل".

                                                                       محمد نمر الوزان

 

 
المحتويات
الصفحة الرئيسية
تحقيق
اراء و مواقف
مقابلة
حدث
للنقاش
مؤتمر
شكاوى
حلول
معالم
بيئة و تراث
قضية
اعلام
خواطر
باقلامهم
رياضة
 
 
إبراهام ماتوسيان ... قيمة وطنيّة تفقدها بيروت

عندما يغيب صديق بمستوى إبراهام ماتوسيان، تفقد بيروت قيمة وطنيّة ساهمت بجدارة في إعلاء صرح حضارتها الاجتماعيّة–الاقتصاديّة بمداميك عالية. كان مجموعة في شخص، وطاقة مبدعة تفجّرها إرادة جموحة لا تعرف الكلل أو الملل، وريادة وثّابة في عالم الضمان والتأمين، فإذا المناصب عنده خاشعة مطواعة من رئيس جمعيّة شركات الضمان، إلى رئيس سابق للإتحاد العام العربي للتأمين، وممثل للسوق اللبناني فيه، إلى رئيس لجمعيّة الأورو– متوسطيّة لشركات التأمين، إلى عضو في تجمّع رجال الأعمال اللبناني–السوري، إلى عضو في المجلس الوطني للضمان، إلى عضو في المجلس الإقتصادي–الإجتماعي، إلى عضو في غرفة التجارة الدوليّة في لبنان، إلى عضو في المؤسسة الوطنيّة للضمان الإلزامي في لبنان، إلى عضو في تجمّع رجال الأعمال اللبناني–الأميركي، إلى عضو المجلس الوطني لترويج السياحة الصحيّة، إلى عضو غرفة التجارة الأميركيّة–اللبنانيّة، إلى أمين سر هيئة تجمّع رجال الأعمال الأرمني في لبنان، ومع كلّ هذا، وقبل كلّ هذا، كنّا على تعاون وثيق معه في خدمة أبناء بيروت، خصوصاً في مجال الإنماء الإجتماعي عندما كان عضوا في مجلس إدارة بلدية العاصمة لولايتين متتاليتين ( 12 سنة، بين 1998 و 2010)

المزيد

   

إزاحة الستار عن تمثال الرئيس صائب سلام

وسط حشد رسمي ودبلوماسي وشعبي أزيح الستار عن تمثال الرئيس صائب سلام في الحديقة المطلّة على الجادة التي تحمل اسمه في منطقة الأونسكو- بيروت، في حضور ممثّل رئيس الجمهورية الوزير عدنان القصار وممثل رئيس المجلس النيابي هاني قبيسي، وممثل رئيس الحكومة الوزير حسن منيمنة، ورئيس الحكومة المكلف نجيب ميقاتي، والرئيسين حسين الحسيني وفؤاد السنيورة، ووزراء حاليين وسابقين وأعضاء في السلك الدبلوماسي يتقدّمهم سفير المملكة العربية السعودية على عواض العسيري، ورجال دين ورؤساء جمعيات وشخصيات اجتماعية وثقافية وأهالي بيروت ومحبي الرئيس الراحل صائب سلام

المزيد

 

   

شارع الحمراء بين مطرقة الجمود السياسي وسندان الخسائر الإقتصادية

في أحد مباني سوق منطقة الحمراء يجلس زهير عيتاني على كرسي عتيق غير آبه بالتغيرات التي تحيط بمكتبه.. يرتشف قهوته العربية بشغف. فهو لا يزال يفضلها على أي نوع قهوة أخرى.
يرتجف الفنجان في يده التي تملأها التجاعيد وكأنها انعكاس لصورة الحمراء من الأعالي بشوارعها وزواريبها.. هي احتضنته وأجداده منذ الصغر حتى اقترنت عائلته بها وهو جعلها سجنه الصغير وحكم على نفسه بالعيش المؤبد فيها.

المزيد

   

سقوط الرياضي والشانفيل في «الأندية العربية»

لم يتمكن أيّ من الرياضي والشانفيل من متابعة مشوار الأندية العربية في كرة السلّة حتى النهاية، بعد النتائج المخيبة والمفاجئة للأوّل الذي خسر في 4 مباريات وخسر في واحدة، فيما الثاني والذي فاز في 5 مباريات متوالية (بينها واحدة على الرياضي) عاد وخسر أمام الشارقة الإماراتي (صاحب الارض) ليحتل المركز الرابع بعد خسارته أمام العلوم التطبيقية الأردني (علماً أنّ الشانفيل أشرك تشكيلة الإحتياط

 

المزيد

   
بيروت بين مقاهي الشعر ومقاهي الانترنت

المقاهي البيروتية كانت إحدى سمات الحياة الاجتماعية في بيروت القديمة حيث كان يرتادها البيارتة للترفيه عن النفس من خلال لقاء الاصدقاء والإستماع إلى قصص الحكواتي وتناول النرجيلة والقهوة التركية، وكان يملك المقاهي ويديرها رجال من «القبضايات» والوجوه المعروفة في محيطها وتقسّم المقاهي البيروتية إلى ثلاثة أقسام : مقاهي قلب البلد، مقاهي المرفأ (البور)، مقاهي الساحل المحيط ببيروت.

المزيد

 

مجلة عيون بيروت


تحميل مجلة عيون بيروت PDF